سكري الحمل

ماذا تعرف عن سکري الحمل (اسباب – عوامل – وقایة)

كتابة: | العلامات: | التعليقات: 0 |

مرض سکري الحمل

يمكن أن يسبب مرض السكري مشاكل للمراة والطفل أثناء الحمل. يؤدي ضعف التحكم  سکري الحمل إلى زيادة فرص حدوث العيوب الخلقية ومشكلات أخرى للحمل.

يمكن أن يسبب أيضًا مضاعفات خطيرة للمرأة. بامکان الرعاية الصحية المناسبة قبل وأثناء الحمل ان یمنع العيوب الخلقية ومشاكل صحية اخری.

ماذا تعرف عن السكري؟

السكري هو حالة لا يستطيع الجسم فيها استخدام السكريات والنشويات (الكربوهيدرات) التي یتناولها الشخص كطعام لإنتاج الطاقة. إما أن الجسم لا يصنع الأنسولين أو الأنسولين قليل جدًا، أو لا يستطيع استخدام الأنسولين الذي يصنعه لتبدیل السكريات والنشويات إلى طاقة. نتيجة لذلك، يتراكم السكر الزائد في الدم.

الأنواع الثلاثة الأكثر شيوعًا لمرض السكري:

1- السکري من النوع الاول

لا ينتج البنكرياس الأنسولين أو الأنسولين القليل بحيث لا يستطيع الجسم استخدام سكر الدم للحصول على الطاقة. يجب السيطرة على مرض السكري من النوع 1 بالأنسولين اليومي.

2- السکري من النوع الثاني

إما أن الجسم يصنع القليل من الأنسولين أو لا يستطيع استخدام الأنسولين الذي يصنعه لاستخدام سكر الدم للحصول على الطاقة.

في بعض الأحيان يمكن السيطرة على مرض السكري من النوع الثاني من خلال اتباع نظام غذائي سليم وممارسة الرياضة بانتظام. يضطر العديد من الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الثاني إلى تناول أقراص السكري أو الأنسولين أو كليهما.

3- سکري الحمل

السكري الحمل يظهر لأول مرة في الامرأة الحامل التي لم تكن مصابة بداء السكري قبل أن تكون حاملاً. في كثير من الأحيان يمكن التحكم في سكري الحمل من خلال اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بانتظام. في بعض الأحيان، يجب على المرأة المصابة ب‍ سكري الحمل أن تأخذ الأنسولين أيضًا.

بالنسبة لمعظم النساء المصابات ب‍ سكري الحمل، يزول مرض السكري بعد الولادة بوقت قصير. عندما لا يزول، يسمى مرض السكري من النوع الثاني. حتى إذا اختفى مرض السكري بعد ولادة الطفل، فإن نصف جميع النساء المصابات بمرض السكري يصبن ب‍ السكري من النوع الثاني لاحقًا.

من المهم للمرأة التي تعاني من سكري الحمل أن تستمر في ممارسة الرياضة وتناول نظام غذائي صحي بعد الحمل لمنع أو تأخير الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. يجب عليها أيضًا تذكير طبيبها بفحص نسبة السكر في دمها كل سنة إلى 3 سنوات.

الأعراض
بالنسبة لمعظم النساء، لا يسبب سكري الحمل علامات أو أعراضًا ملحوظة. من الأعراض المحتملة زيادة العطش وزيادة التبول.

متى ترى الطبيب

إذا أمكن، اطلبي الرعاية الصحية مبكرًا – عندما تفكرين في محاولة الحمل – حتى يتمكن طبيبك من التحقق من خطر الإصابة بسكري الحمل جنبًا إلى جنب مع صحتك العامة. بمجرد الحمل، سيتحقق طبيبك من سكري الحمل كجزء من رعاية ما قبل الولادة.

إذا كنت مصابة بسكري الحمل، فقد تحتاجین إلى فحوصات أكثر. من المرجح أن تحدث الحالة خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل، عندما يراقب طبيبك مستوى السكر في الدم وصحة طفلك.

إقرأ أکثر عن الاعراض المبکرة لمرض السکري

سکري الحمل

أسباب سکري الحمل

لا يعرف الباحثون حتى الآن سبب إصابة بعض النساء بسكري الحمل. غالبًا ما يلعب الوزن الزائد قبل الحمل دورًا بالاصابة.

تعمل الهرمونات المختلفة على إبقاء مستويات السكر في الدم تحت السيطرة. ولكن أثناء الحمل، تتغير مستويات الهرمون، مما يجعل من الصعب على الجسم معالجة سكر الدم بكفاءة مما یودي الی ارتفاع نسبة السكر في الدم.

سکري الحمل وعوامل الخطر

بعض النساء أكثر عرضة لخطر الإصابة بسكري الحمل. تتضمن عوامل خطر الإصابة بسكري الحمل ما يلي:

  • زيادة الوزن والسمنة
  • قلة النشاط البدني
  • سكري الحمل أو مقدمات السكري السابقة
  • متلازمة المبيض المتعدد الكيسات
  • مرض السكري في أحد أفراد الأسرة المباشرين
  • العرق غير الأبيض – النساء السود والهنود الأمريكيين والآسيويين الأمريكيين وجزر المحيط الهادئ وأولئك المنحدرين من أصل إسباني لديهم خطر أعلى للإصابة بسكري الحمل.

سکري الحمل والمضاعفات

يمكن أن يؤدي سکري الحمل الذي لا تتم إدارته بعناية إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم. يمكن أن يسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم مشاكل لك ولطفلك، بما في ذلك زيادة احتمالية الحاجة للولادة القيصرية.

المضاعفات التي قد تؤثر على طفلك

إذا كنتِ تعانين من سکري الحمل، فقد يكون طفلك في خطر متزايد من:

  • زيادة الوزن عند الولادة. يمكن أن يتسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم عن الطبيعي لدى الأمهات في نمو أطفالهن بشكل كبير. الأطفال الأكبر سنًا – أولئك الذين يزنون 9 أرطال أو أكثر – هم أكثر عرضة للإصابة في قناة الولادة أو إصابات الولادة أو بحاجة إلى ولادة قيصرية.
  • الولادة المبكرة. قد يزيد ارتفاع نسبة السكر في الدم من خطر المخاض المبكر والولادة قبل الموعد المحدد. أو قد يوصى بالولادة المبكرة لأن الطفل كبير الحجم.
  • صعوبات شديدة في التنفس. قد يعاني الأطفال الذين يولدون مبكرًا لأمهات مصابات ب‍ سكري الحمل من متلازمة الضائقة التنفسية – وهي حالة تجعل التنفس صعبًا.
  • انخفاض نسبة السكر في الدم (نقص السكر في الدم). في بعض الأحيان يعاني أطفال الأمهات المصابات بسكري الحمل من انخفاض سكر الدم (نقص السكر في الدم) بعد فترة وجيزة من الولادة. قد تسبب النوبات الشديدة من نقص السكر في الدم نوبات صرع لدى الطفل. التغذية السريعة وأحيانًا محلول الجلوكوز في الوريد يمكن أن يعيد مستوى السكر في دم الطفل إلى طبيعته.
  • السمنة ومرض السكري من النوع الثاني في وقت لاحق. يتعرض أطفال الأمهات المصابات ب‍ سكري الحمل لخطر أعلى للإصابة بالسمنة ومرض السكري من النوع الثاني في وقت لاحق من الحياة.
  • ولادة جنين ميت. يمكن أن يؤدي سكري الحمل غير المعالج إلى وفاة الطفل إما قبل الولادة أو بعدها بفترة قصيرة.

    سکري الحمل

المضاعفات التي قد تؤثر عليك

قد يزيد سکري الحمل أيضًا من خطر:

  • ارتفاع ضغط الدم وتسمم الحمل. يزيد سكري الحمل من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم، وكذلك مقدمات الارتعاج – وهي مضاعفات خطيرة للحمل تسبب ارتفاع ضغط الدم وأعراض أخرى يمكن أن تهدد حياة كل من الأم والطفل.
  • إجراء عملية جراحية (قيصرية). من المرجح أن يكون لديك عملية قيصرية إذا كنت مصابًا بداء السكري الحملي.
  • مرض السكري في المستقبل. إذا كنتِ تعانين من سكري الحمل، فمن الممکن أن تصابي به مرة أخرى أثناء الحمل المستقبلي. لديك أيضًا خطر أعلى للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني مع تقدمك في العمر.

الوقاية من سکري الحمل

لا توجد ضمانات عندما يتعلق الأمر بالوقاية من سکري الحمل – ولكن كلما زادت العادات الصحية التي يمكنك اتباعها قبل الحمل، كان ذلك أفضل. إذا كنت مصابًا ب‍مرض سكري الحمل، فقد تقلل هذه الاختيارات الصحية أيضًا من خطر الإصابة به مرة أخرى في حالات الحمل المستقبلية أو الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني في المستقبل.

1- الأكل الصحي

اختر الأطعمة الغنية بالألياف وقليلة الدهون والسعرات الحرارية. ركز على الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة. احرص على التنوع لمساعدتك على تحقيق أهدافك بالطعم أو التغذية وراقب أحجام الحصص الیومیة.

2- ابقا نشطا

يمكن أن تساعد ممارسة الرياضة قبل وأثناء الحمل على حمايتك من الإصابة بسكري الحمل. استهدف 30 دقيقة من النشاط المعتدل في معظم أيام الأسبوع. قم بنزهة يومية سريعة او ارکب الدراجة، السباحة او قم بالنشاطات القصيرة – مثل الوقوف والمشي.

3- ابدأ الحمل بوزن صحي

إذا كنت تخططين للحمل، فقد يساعدك فقدان الوزن الزائد مسبقًا على الحمل الصحي. ركزي على إجراء تغييرات دائمة في عاداتك الغذائية التي يمكن أن تساعدك خلال الحمل، مثل تناول المزيد من الخضار والفواكه.

4- لا تكتسب وزناً أكبر من الموصى به

اكتساب بعض الوزن أثناء الحمل أمر طبيعي وصحي. لكن اكتساب الكثير من الوزن بسرعة كبيرة يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسكري الحمل. اسأل طبيبك عن مقدار معقول من زيادة الوزن بالنسبة لك.

إقرأ أکثر عن ضغط الدم

اضف تعلیقًا